الخميس، 23 يوليو، 2015

• ابنك يريد شراء لعبة وأنت لا تريد.. ماذا تفعل؟

إذا كنت تسير في السوق أو في السوبر ماركت أو في أي مكان مشابه، وبدأ ابنك بالصراخ يريد لعبة معينة، أو نوع الشوكولا المفضل إليه، وأنت لا ترى أن الوقت مناسب لشراء حاجته... فماذا تفعل؟

في هذه الحالة ما عليك إلا أن تقول له "لحظة" ثم تُخرج قلمًا وورقة، أو تستعمل هاتفك للكتابة، وتقول له: "ماذا تريد بالضبط"، ثم اكتب حاجته على الورقة، أو دوّنها في هاتفك أمامه على شكل قائمة بأمنياته...
ستتفاجأ أنك بهذه الحركة البسيطة ستهدّىء من عصبية طفلك لشراء حاجته، لأنه رأى من خلال تصرفك أنك فهمت حاجته، واهتممت به، وانتبهت لرغبته، وأنك توقفت عن أعمالك وقضيت وقتًا لكي تكتبها له...
على أن تفي بوعدك أنت وتلبّي رغبته وتكون صادقًا، وتشتري له حاجته عندما تسمح ظروفك بذلك.


تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمعلمين والأهالي
حكايات معبرة وقصص للأطفال

إقرأ أيضًا

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق