الخميس، 19 فبراير، 2015

• لا تفسدوا أولادكم بالحب الزائد

هل يمكن أن يفسد الحب أولادنا؟ الحب لا يفسد ولكن ما يترافق معه هو الذي يفسد أولادنا ويجعلهم جاحدين غير مكتفين أو قانعين... فهذه بعض التصرفات التي يجب أن تحذروا منه عندما تربون أولادكم لئلا تفسدوهم وتجلبوا المصائب على رؤوسكم، وتحولوهم إلى أشخاص أنانيين غير قادرين على النجاح في المستقبل.

المشكلة هي في طريقة التربية
قد يطالبكم طفلكم بالحصول على أي شيء يطلبه بحجة أنكم أنجبتموه وعليكم تلبية كلّ حاجاته سواء كانت أساسيّة أم لا؟ إنها معضلة بالنسبة لمعظم الأهالي في هذا العصر! 
للأمر علاقة بما يتوقعون الحصول عليه
يعتقد الأبناء أنه يحق لهم الحصول مطلبهم بشكل طبيعي وتلقائي، وهم يشعرون أن لديهم الحق في كلّ شيء، حتى لو لم يعملوا للحصول عليه، فما داموا قد أتوا إلى الحياة، يجب أن يحصلوا على كلّ ما يريدونه! وهذه صفة لا تريدونها أن تلازم أطفالكم، فكيف يمكنكم أن تضمنوا ألا يشعر أولادكم أنه يحق لهم أن يشتروا كل شيء بالمال الذي لم يتعبوا بجنيه؟ 
دعوهم يلاحظون ما تفعلونه أنتم للحصول على ما تريدون
أول شيء عليكم أن تذكروه هو أن الأطفال يتعلمون بالقدوة، وإذا كانوا لا يرون كيف تعملون للحصول على ما تريدون، فكيف يتعلّمون أن عليهم أن يعملوا ويوفّروا المال؟ وكذلك إذا لم يرَ أطفالكم أنكم أحياناً لا تحصلون على ما تريدونه، فسوف يعتقدون أنه يجب أن يحصلوا دائماً على ما يريدونه.
ناقشوهم في ميزانية البيت
حدّثوهم عمّا توفّرون لأجله المال، وكيف تتخذون القرارات حول ما يجب إنفاقه من المال وعلى ماذا، فعلى سبيل المثال، إذا كنتم توفّرون المال لأخذهم في رحلة في العطلة الصيفيّة، وطلبوا الخروج بشكل متكرّر، تحدّثوا معهم عن طروق التوفير في المصروف اليومي، وعن الاقتصاد في بعض الأمور والتخلي عن أمور أخرى من أجل التوفير للرحلة.
لا تشتروا لهم كل شيء 
إذا كنتم تشترون كل ما يطلبه أولادكم، فمن الطبيعي أنهم سوف يعتقدون بأنه يجب أن يحصلوا على كل ما يريدون... لذلك عليكم أن تناقشوهم بأن هناك أشياء لا يمكنكم شراءها لهم.
أمّنوا لهم حاجياتهم الأساسية
الوضع المثالي هو أن تؤمّنوا لهم حاجاتهم الرئيسيّة الأساسيّة بالإضافة إلى متطلبات العطلة وهدايا المناسبات وأعياد ميلادهم، عليكم توفير الغذاء والملبس واحتياجات المدرسة ومعاملة خاصة في بعض الأحيان، وما عدا ذلك، عليهم أن يوفّروا أو يقوموا بمهمات وأعمال ليحصلوا عليه! وسوف يتعلمون بسرعة أن عليهم أن يدّخروا المال لأنه لا يحقّ لهم الحصول على كل ما يرغبون به تلقائياً، ذلك يعلّمهم قيمة العمل والمال.
لا تدخلوهم في كل مشاريعكم

عليكم كأبوين أن تخرجا معاً في بعض الأحيان دون أخذهم معكما، يمكنكما أن تسافرا أو أن تخرجا للعشاء أو لقضاء عطلة مع الأصدقاء من دون الأولاد، صحيح أن لا علاقة لذلك بمصروف الأولاد ورغباتهم لكنه يعلّمهم درساً مهماً وهو أنه لا يحقّ لهم بكل شيء ساعة يشاؤون، هذا التصرّف، حتى لو بدا قاسياً أحياناً يجعلهم في المستقبل أناساً مسؤولين وبالغين مستقلّين قادرين على تأمين احتياجاتهم، وهذا ما سيجعلكم كأهل تتطمئنون عليهم أكثر. 

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمعلمين والأهالي
حكايات معبرة وقصص للأطفال

إقرأ أيضًا

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق