الخميس، 3 ديسمبر، 2015

• كيف تدعمين طفلك الخجول

الطفل الخجول يسبب حرجًا لنفسه ولأهله، فكيف تدعمين طفلك الخجول؟ هذه سبع طرق حتى تساعديه على التغلب على خجله:

1)   دعيه يرى أن الآخرين خجولين أيضاً
الأولاد يحبون الحيوانات، حاولي أن تُرِيه أن الحيوانات الأليفة تكون خجولة في البداية، وأنها تراقب محيطها قبل أن تتفاعل معه، واقرئي عليه قصصًا عن أشخاص خجولين ولكنهم شجعان، إن معرفة الطفل أن هناك من هم مثله خجولين يساعده على الشعور بأنه شخص طبيعي.
2)   حددي إذا كان الخجل صفة شخصية أو قلة ثقة بالنفس
دماغ الانطوائيين يعمل بشكل مختلف عن المنفتحين، الأول بحاجة للتحفيز من قبل الآخرين حتى  يتفاعل مع غيره، بينما الثاني يمتلك حوافز داخلية حتى ينخرط مع محيطه، قد يكون الخجل نتيجة للانطواء، أو قد يأتي بسبب صراع داخلي، واجبك أن تعرفي سبب الخجل عند ابنك، وإذا كان السبب الثاني عليك مساعدته على تنمية ثقته بنفسه.
3)   لا تنتقدي خجله 
قد تشعرين بالانزعاج عندما لا يرحب ابنك الخجول بالآخرين، أو أنه لا يتكلم مع أحد، وتخشين أن يلاحظ الناس ذلك بحيث يعتبرونه فشلاً في تربيتك، لا تقولي لابنك في مثل هذا الموقف "لا تكن خجولاً"، إن هذا التعليق سيدفعه أكثر فأكثر إلى قوقعته، كما أن الاعتذار من الآخرين على خجل ابنك سيرسل لهم رسالة مفادها أن تصرفه غلط وأنك تخجلين به.
4)   كوني نموذجًا اجتماعيًا لابنك الخجول
ابنكِ يراقبك ويقلدك في كل شيء وخاصة في مرحلة طفولته، فإذا كنت أنت أو أحد من أفراد عائلتك خجولاً حاولوا التغلب على خجلكم، واعقدوا صداقات جديدة، سواء عبر التحدث مع أمهات الأولاد الآخرين في المدرسة، أو في أية مناسبات اجتماعية أخرى حتى يكتسب الأطفال هذه المهارات عن طريق المراقبة والتقليد.
5)   اسمحي له بالتعبير عن نفسه
إذا كنت منفتحة فلا تأخذي دور ابنك وتسارعي بالرد والإجابة عنه، وإذا كان لديك ابن آخر جرئ لا تسمحي له بالإجابة نيابة عن أخيه، وحاولي أن تشرحي له أن يترك المجال لأخيه وأن يعطيه فرصة للإجابة، وأن يصغي إليه.
6)   ابحثي له عن مكان مريح
سجلي ابنك في مخيم كشفي يحبه، أو اذهبي معه إلى بيت صديقة لديها أولاد يحبهم ابنك ويلعب معهم، وابحثي له عن الأماكن التي يرتاح فيها ولا تجبريه على التواجد في مجتمع يكرهه أو يضايقه.
7)   ساعديه على التغيير إذا طلب منك ذلك

لا تجبريه على التغيير إلا إذا طلب منك ذلك، بل حاولي العمل على تغيير سلوكاته الخجولة دون  ضغط خارجي، ودون أن يشعر هو بذلك.   

تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمعلمين والأهالي
حكايات معبرة وقصص للأطفال

إقرأ أيضًا      
      

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق