السبت، 29 سبتمبر، 2012

• عادات الدراسة الجيدة: إعداد برنامج للدراسة والمراجعة

الجلسة الثالثة: إعداد برنامج للدراسة وتنظيم الوقت
الأهداف
·      أن يتعود التلميذ استخدام المفكرة وتفعيلها.
·      أن يتعلم الطالب على إعداد برنامج مرنٍ للدراسة يتوافق مع إمكاناته وقدراته.
·      أن يعي التلميذ أهمية الوقت ويصبح قادرًا على تنظيمه.
النشاطات
يبدأ المعلم الجلسة بالثناء على الطلاب لالتزامهم بمواعيد وقواعد الجلسات الإرشادية. ثم يطلب من الطلاب بالتناوب تلخيص ما حدث في الجلسة السابقة عن الموجهات المتعلقة بتسهيل تنفيذ عادات الدراسة: الأدوات، التنظيم، الوقت، الأولويات. ثم يقول: كنت قد وزعت عليكم نشرة عن هذ الموجهات وطلبت منكم تطبيقها خلال الأسبوع كواجب بيتي. وهنا يناقش المعلم مع الطلبة الواجب البيتي ويستمع اليهم ويناقش الجميع فيما أنجزوه.
ثم يقول المرشد أننا سنناقش اليوم كيفية إعداد برنامج للدراسة اليومية والتحضير للامتحانات وكيفية تنظيم أوقاتنا لتتوافق مع البرنامج الدراسي. ثم يطرح المرشد أهمية  التخطيط وإعداد البرنامج الدراسي في زيادة التحصيل الدراسي وتحقيق الأهداف.  ويقول المرشد حين تعد برنامجك الدراسي فأنت تخطط للمذاكرة. والتخطيط يجعلك تبدأ خطوتك الأولى وتنطلق، وتتخلص من الحيرة والتردد في اختيار الوقت المناسب للدراسة، او اختيار المواد في كل فترة زمنية. والتخطيط هو استثمار مربح للوقت، ويحميك من طغيان المواد على بعضها ليعطي كل مادة حقها، ويجعل المذاكرة أكثر سهولة ويجعلك تستمتع بأوقات الراحة ضمن البرنامج الدراسي.
ومن أجل إعداد البرنامج يجب أولاً أن تعرف ما هي الواجبات المدرسية اليومية والأسبوعية المطلوبة منك، وما هي مواعيد الامتحانات المحددة من قبل الإدارة والمعلمين، لذا كانت المفكرة من الأدوات الأساسية التي يجب أن تعمل على تفعيلها، وتدون فيها كل ما هو هو مطلوب منك للفترة القادمة (أسبوع أو أكثر)، فهناك وظائف تُطلب منك بعد يوم واحد وأخرى بعد أسبوع وهناك وظائف يطلب منك تسليمها بعد شهر كالأبحاث مثلاً.
ثم يناقش المرشد النقاط التالية التي يجب على الطالب مراعاتها عند إعداده لبرنامجه الدراسي:
·      إن إعداد البرنامج اليومي أثناء الدوام المدرسي يختلف عن برنامج الدراسة والتحضير للامتحانات النصفية والنهائية والشهادات الرسمية، لأن الطالب في الحالة الثانية يكون في عطلة  قد تمتد إلى الشهر أحيانًا. لذا على الطالب أخذ ذلك بعين الاعتبار عند إعداده برنامجه.
·      ينظم الطالب برنامجه حسب وقته وقدراته وإمكاناته، وحسب صعوبة المواد أو سهولتها، وحسب ظروف عائلته البيتية. فمن الطلاب من يناسبه أن يبدأ بمادة الرياضيات مثلاً بينما آخر يناسبه أن يبدأ باللغة العربية. ومن الطلاب من لا يستطيع أن يدرس في النهار بسبب الفوضى التي تسببها العائلة لذلك يضطر إلى الدراسة ليلاً، والعكس صحيح. ومنهم من يستطيع أن يستيقظ باكرًا بينما آخر لا يستطيع. من هنا كان لزامًا على كل طالب أن يبني برنامجه الخاص، ولا يستعير برنامج زميله لأن ما يصلح لطالب قد لا يصلح للآخر. هذا ومن الممكن أن يسترشد الطالب ببرنامج أعده المرشد أو زميله لإعداد برنامجه الخاص إذا وجد صعوبة بذلك.
·      أثناء الأيام العادية للدراسة وحين ينتهي الدوام عصرًا ويرجع التلميذ إلى البيت فإنه يحتاج كمعدل عام إلى 2-3 ساعات يوميًا للقيام بالواجبات اليومية وحفظ الدروس، على أن يزداد هذا المعدل عند الحاجة مثل عمل الأبحاث أو الامتحانات الشهرية. ونلفت نظر الطالب أنه إذا كان يقوم بواجباته اليوميه يومًا بيوم، فإن ذلك يوفر عليه الوقت والجهد أثناء المراجعة للامتحانات الأسبوعية والشهرية والفصلية والنهائية. وأما عند الامتحانات النهائية حيث يكون الطالب في عطلة استعدادًا للامتحان  فإنه يحتاج إلى 7-12 ساعة يوميًا، تختلف من طالب لآخر حسب قدرته وحاجته. فإذا كان الطالب يدرس أقل من 7 ساعات نحثه على الزيادة. أما إذا كان يدرس أكثر من 12 ساعة  وهو قادر على التحمل والاستيعاب فلا بأس في ذلك، ولكن ما نخشاه ان يتراكم المجهود والتعب في جسم الطالب فينتكس صحيًا في الوقت الحرج من الأيام الأخيرة قبل الامتحان، وتكون النتيجة عكس ما نرجو. لذلك نركز وبإلحاح أن يترك الطالب في برنامجه فترات للراحة، وللتواصل مع الأهل أو الأصدقاء، ولممارسة هوايات يحبها، أو برنامج تلفزيوني يشاهده، وللاستحمام والنظافة الشخصية مما يساعد الجسم على الاستيعاب الأفضل. كما نركز على أهمية الغذاء الصحي والمتوازن للطالب، وعلى ضرورة ممارسة الرياضة مهما كان نوعها، وعلى أهمية النوم مدة كافية بمعدل تمان ساعات متواصلة ليلاً.
·      إذا كانت الطالبة تنتظر برنامجًا تلفزيونيًا محببًا، أو كان الطالب ينتظر مباراة بكرة القدم لمشاهدتها، فعلى الطالب تنسيق برنامجه بحيث يتوافق مع موعد المباراة مع وقت الاستراحة. ولا يعني هذا أن يشاهد الطالب كل مباريات كأس العالم مثلاً أو مباريات الدوريات أو أن تتابع الطالبة مسلسلا يوميًا أو أكثر لأن هذا الأمر يتعارض كليًا مع الطالب الذي ينوي النجاح والتفوق.
·      على الطالب أن يحصر المواد ويرتبها طبقًا لقربها الزمني من تاريخ الامتحان وأن يحدد المواد التي تحتاج لمجهود ووقت أكبر في المراجعة، والمواد التي يعتبرها صعبة بالنسبة له وذلك ليكون توزيعها على البرنامج الدراسي مثمرًا وفعالاً.
·      عند التحضير للشهادات الرسمية يكون الطالب في عطلة طويلة متفرغًا للدراسة والمراجعة، فمن الطلاب من يدرس ويراجع أكثر من مادة في يوم واحد، ومنهم من يقسم برنامجة مادة تلو مادة. وقد تستغرق معه المادة الواحدة أكثر من يوم، وحين ينتهي منها ينتقل إلى مادة أخرى.. ولكل طريقة مزاياها الخاصة، ولن ندخل في تفاصيلها الآن. لكن الطالب نفسه يعرف من خلال خبرته أية طريقة هي الأنسب له. لكن يُفضّل إذا كان الطالب يستخدم الطريقة الأولى أن لا يضع مادتين صعبتين أو أكثر في يوم واحد بل يضع مادة صعبة مع مادة أقل صعوبة بالنسبة له. كذلك أن يضع مواد تحتاج إلى حل مسائل مثل الرياضيات مع مواد تحتاج إلى حفظ مثل مادة التاريخ. وفي كلتا الطريقتين عليه أن يترك الأسبوع الأخير لحل نماذج أسئلة امتحانات الشهادات الرسمية في السنوات السابقة، على أن يحل أكثر من مادة في يوم واحد ليبقى على مسافة واحدة من جميع المواد وتكون هذه النماذج المحلولة "بروفة" لامتحان الشهادة.
·      كثيرًا ما يكتشف الطالب أثناء المذاكرة والمراجعة أن بعض المواضيع في بعض المواد غير مفهومة بالنسبة له، لذا عليه الاستعانة بمن يعينه على فهمها  مثل الأهل أو الرفاق أو مدرس إضافي، على أن تكون المساعدة محددة وتنتهي خلال ساعات معدودة ليعود الطالب بعدها للتفرغ للدراسة.
·        حين يُعِدُّ الطالب برنامجه الدراسي ويبدأ بالمراجعة قد يكتشف صعوبة تطبيقه. وبمثال بسيط ومباشر: لنفترض أنه قرر أن يراجع ثمانية دروس تاريخ بمدة ست ساعات على مدار اليوم. فإذا أنهى الدروس الثمانية في أربع ساعات عليه أن يزيد عدد الدروس إلى عشرة أو أن يقلل المدة إلى خمس ساعات والعكس صحيح. وبعبارة أخرى يجب أن يكون البرنامج الدراسي مرنًا وقابلاً للتعديل.
يناقش المرشد مع الطلاب نماذج من البرامج التالية:
نموذج برنامج يوم واحد لطالب أيام الدوام المدرسي الذي ينتهي عند الساعة الثالثة بعد الظهر: 
التوقيت
النشاطات
من 3 حتى5 مساءً
تغسيل وواجبات دينية وراحة
من 5 حتى 7 مساءً
حل الواجبات المدرسية
من 7 حتى 7:30
استراحة ( رياضة، تلفاز، كومبيوتر، إنترنت.....)
من 7:30 حتى 8:30
حل واجبات وحفظ دروس
من 8:30: حتى 9
عشاء
من 9 حتى 10
تواصل مع الأهل، فيس بوك، تلفاز، مطالعة، انترنت.....
من 10 حتى 6 صباحًا
نوم

نموذج برنامج يوم واحد لطالب أيام عطلة الاستعداد للامتحان أو الشهادة:
التوقيت
النشاطات
من 6 صباحًا حتى 7
استيقاظ، فطورواستعداد
من 7 صباحًا حتى 9
رياضيات: مراجعة، حل تمارين، حل نماذج أسئلة الشهادة...
من 9 حتى 9:30
استراحة: رياضة، فيس بوك، واتس أب، هوايات، كوب عصير...
من 9:30 حتى 11:30
تاريخ: مراجعة وحفظ وتسميع أربعة دروس مثلاً...
من 11:30 حتى 12:30
استراحة: واجبات دينية، تواصل مع الأهل والأصدقاء، هوايات...
من 12:30 حتى 2
رياضيات: مراجعة، حل دورات ونماذج الشهادات الرسمية...
من 2 حتى 4
غذاء، تواصل مع الأهل، هوايات، انترنت، رياضة...
من 4 حتى 6 مساءً
رياضيات: حل مسائل، حل نماذج أسئلة الشهادات
من 6 حتى 6:30
استراحة: فيس بوك، واتس أب، فاكهة، هوايات...
من 6:30 حتى 8
تاريخ: مراجعة وحفظ وتسميع ثلاثة دروس مثلاً...
من 8 حتى 10
استراحة، رياضة، عشاء، تواصل مع الأهل، تلفاز، انترنت...
من 10 حتى 6 صباحًا
نوم

يطلب المرشد من الطلاب الانتباه الجيد للملاحظات التالية:
·      يمكن أن تزيد عدد الساعات أو تنقصها حسب قدرتك وطاقتك.
·      يمكن أن تعدل في اختيار مواد الدراسة حسب ما تراه مناسبًا.
·      إذا كنت ممن يستيقظون باكرًا مع الفجر (وهذا أفضل) فغيّر بتوقيت ساعات الدراسة.
الواجب البيتي: يوزع المرشد على الطلاب ملحف رقم (5) ويطلب من كل طالب أن يقوم بإعداد جدول دراسة للأسبوع المقبل.
ملحق رقم (5)
·        نموذج برنامج يوم واحد لطالب أيام الدوام المدرسي الذي ينتهي عند الساعة الثالثة بعد الظهر: 
التوقيت
النشاطات
من 3 حتى5 مساءً
تغسيل وواجبات دينية وراحة
من 5 حتى 7 مساءً
حل الواجبات المدرسية
من 7 حتى 7:30
استراحة ( رياضة، تلفاز، كومبيوتر، إنترنت.....)
من 7:30 حتى 8:30
حل واجبات وحفظ دروس
من 8:30: حتى 9
عشاء
من 9 حتى 10
تواصل مع الأهل، فيس بوك، تلفاز، مطالعة، انترنت.....
من 10 حتى 6 صباحًا
نوم

نموذج برنامج يوم واحد لطالب أيام عطلة الاستعداد للامتحان أو الشهادة:
التوقيت
النشاطات
من 6 صباحًا حتى 7
استيقاظ، فطورواستعداد
من 7 صباحًا حتى 9
رياضيات: مراجعة، حل تمارين، حل نماذج أسئلة الشهادة...
من 9 حتى 9:30
استراحة: رياضة، فيس بوك، واتس أب، هوايات، كوب عصير...
من 9:30 حتى 11:30
تاريخ: مراجعة وحفظ وتسميع أربعة دروس مثلاً...
من 11:30 حتى 12:30
استراحة: واجبات دينية، تواصل مع الأهل والأصدقاء، هوايات...
من 12:30 حتى 2
رياضيات: مراجعة، حل دورات ونماذج الشهادات الرسمية...
من 2 حتى 4
غذاء، تواصل مع الأهل، هوايات، انترنت، رياضة...
من 4 حتى 6 مساءً
رياضيات: حل مسائل، حل نماذج أسئلة الشهادات
من 6 حتى 6:30
استراحة: فيس بوك، واتس أب، فاكهة، هوايات...
من 6:30 حتى 8
تاريخ: مراجعة وحفظ وتسميع ثلاثة دروس مثلاً...
من 8 حتى 10
استراحة، رياضة، عشاء، تواصل مع الأهل، تلفاز، انترنت...
من 10 حتى 6 صباحًا
نوم





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق