السبت، 26 يناير، 2013

• أعطِ طفلك مساحة من الحرية


يجب أن نعطي للولد مساحة من الحرية كي يستطيع أن يتعلم تحمل المسئولية والثقة بالنفس، ومن الخطأ أن نُحَجِّم الولد ونحسب عليه خطواته، وأن نجعله منفذًا فقط لأوامرنا بدون أن نعطيه حقًا في الاختيار والمفاضلة، فهذا من شأنه أن يصنع رجلاً ضعيفًا يسير حسب أهواء الناس، ويكون الحلال عنده ما أحلّوه والباطل ما استنكروه.

والواجب أن نسمح له بقدر من الحرية، ويجب كذلك أن نعلمه أن تلك الحرية ممنوحة له لثقتنا به، وفي حالة استخدام هذه الحرية بشكل سيء ستسحب منه فورًا.
 فمثلا بدلاً من اختيار ملابسه نعطيه المال وندعه يختارها بنفسه، أو نتركه يخرج مع أصدقائه أو القيام معهم برحلات، بشرط أن نراقب من بعيد، فإذا وجدناه منضبطًا ومتحملاً للمسؤولية شجعناه، وإذا وجدنا العكس ناقشنا معه السلوكات الخاطئة حتى يتجنبها.
والحرية تعد الخطوة الأولى في تمهيد الطفل لتحمل المسئولية؛ فالشخص الحر شخص مسؤول، والشخص المسؤول يُعْمِل عقله، ويفكر دائما ويطرح اقتراحات ويقارن ويختار بينها.
إننا عندما نعطي لأبنائنا المسؤولية نطرد من عقولهم وَهْمَ العقول المستريحة، والشعور بالدونية، ولن يكون ذلك إلا بتكليفه بالمسؤولية من نعومة أظفاره، حتى يصل به المستوى إلى إحساس عال من المسؤولية.


تابعونا على الفيس بوك
مواضيع تهم الطلاب والمعلمين والأهالي
حكايات معبرة وقصص للأطفال

إقرأ أيضًا

للمزيد

حدوثة قبل النوم قصص للأطفال

كيف تذاكر وتنجح وتتفوق

قصص قصيرة معبرة

معالجة المشكلات السلوكية عند الأطفال والطلاب

قصص قصيرة مؤثرة

مراهقون: مشاكل المراهقين وأساليب التعامل معهم

تربية الأبناء والطلاب

مواضيع حول التنمية البشرية وتطوير الذات


أيضًا وأيضًا





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق