الجمعة، 9 نوفمبر، 2012

• كيف تستعد للامتحان؟


الاستعداد الجيد هو أهم عامل لتحقيق النجاح في أي عمل تريد إنجازه، وأي هدف تريد تحقيقه، الاستعداد هو عامل الإدراك الذي يجعلك متيقظًا ومتحفزًا وجاهزًا لإنجاز ما تصبو إليه... ويجعلك واثقًا ومتحررًا من الخوف والتوتر والقلق... فكيف تستعد للامتحان؟... إليك الخطوات التالية:

·      تعرّف على برنامج الامتحان وعلى المدة الزمنية لكل امتحان، لتكون قادرًا على التخطيط وإعداد البرنامج الدراسي المناسب للمذاكرة والمراجعة.
·      إبدأ بالدراسة قبل الامتحان بوقت كافٍ، ولا تنتظر حتى اللحظات الأخيرة حيث تتراكم المواد الدراسية وتصبح فوق طاقتك.
·      أدرس في مكان هادىء ومريح، بعيدًا عن الضوضاء والمشتات واحرص أن يتمتع المكان بالإنارة الكافية والتهوية المناسبة، وتجنب الدراسة وأنت نائم في سريرك ، لأنك بهذه الطريقة تعرض نفسك للكسل والنعاس وقلة التركيز.
·      تناول وجباتك الغذائية بانتظام وأكثِر من الخضار والفاكهة والعصير الطازج، وركز على وجبة الفطور وابتعد عن المعلبات والمنبهات.
·      تدرج في زيادة عدد ساعات الدرس اليومية، فإذا كان معدلك سبع ساعات يوميًا إبدأ بأربع مثلاً ثم زِدْ تدريجيًا حتى تصل إلى السبعة.
·      إبدأ بدراسة المواد الصعبة ثم السهلة، ففي البداية يكون لديك طاقة وقدرة أكثر تساعدك على حفظ الأصعب.
·      ضع برنامجًا لمراجعة ودراسة مواد الامتحان يتناسب مع قدراتك وإمكاناتك ووقتك وظروفك.
·      أدرس حسب الخطة أو البرنامج ولا تؤجل عمل اليوم إلى الغد.
·      عليك أن تنام وقتًا كافيًا بمعدل ثمان ساعات متواصلة يوميًا.
·      لا تشاهد التلفاز ولا تستمع للموسيقى أو الأغاني ولا تعمل تشاتنغ ولا تتصفح الفيسبوك ولا تتفقد الموبايل أثناء الدراسة.
·      خصص وقتًا للراحة بين فترات الدرس اليومية حسب الحاجة.
·      أدرس المادة المطلوبة كلها وركز على بعض الموضوعات ولكن لا تهمل شيئًا وأبتعد عن التوقعات .
·      تعرف على نماذج الإجابات في الامتحان ودورات الشهادة في السنوات السابقة، ثم اختبر نفسك وأجب عليها وحلها.
·      قبل الذهاب إلى الامتحان، جهز أدوات الامتحان مثل الأقلام وعلبة الهندسة وغيرها مما يلزم.
·      كن هادئا ومستريحًا وفكر بأشياء جميلة وتحبها قبل الامتحان وتخيل نفسك تؤدي الامتحان بشكل يرضيك.
·      نمْ باكرًا ليلة الامتحان وأعطِ نفسك وقتًا كافيًا للراحة. وإذا كنت معتادًا أيام المذاكرة والمراجعة على السهر حتى آخر الليل ومعتادًا على الاستيقاظ المتأخر، فإنك لن تستطيع النوم باكرًا ليلة الامتحان، ثم إذا استيقظت باكرًا فإنك ستكون متعبًا ومرهقًا. لذا عليك قبل أسبوع من بدء الامتحان أن تبدأ بالاستيقاظ المبكر في الساعة المحددة، بينما عليك أن تقرب موعد نومك نصف ساعة يومًيًا حتى يتعود جسمك تدريجيًا على توقيت جديد.









هناك تعليقان (2):